إسبانيا: حجز حوالي 15 طن من المخدرات على متن مركب صيد…

أحصل على جديد الأخبار بإشتراكك معنا في خدمة الأخبار العاجلة

اعترض أفراد من الحرس المدني والشرطة الوطنية الإسبانيين أمس الجمعة مركبا للصيد البحري محملا بكمية من المخدرات (الشيرا) تقدر بحوالي 15 طنا وذلك على بعد 110 ميل بحري من منطقة (كيب دي بالوس) التابعة لإقليم مورسيا .

وحسب بيان مشترك للحرس المدني والشرطة الوطنية فقد مكنت هذه العملية التي تم تنفيذها بتعاون وتنسيق مع السلطات المعنية بكل من هولندا والبرتغال وإيطاليا وبمساهمة من دورية تابعة لمصالح الجمارك الإسبانية من حجز حوالي 15 طن من المخدرات كانت مخبأة بعناية داخل هذا المركب المخصص للصيد البحري بالإضافة إلى اعتقال أربعة أشخاص كانوا على متن هذا المركب ثلاثة من جنسية هولندية والرابع من بلغاريا.

وأوضح المصدر ذاته أنه لحظة صعود قوات الحرس المدني والشرطة الوطنية على متن هذه السفينة لم تكن ترفع أي علم مضيفا أن التحريات التي تم القيام بها منذ شهر نونبر الماضي كشفت أنها كانت قد غادرت ميناء ستيلندام بهولندا وتوجهت إلى إحدى المناطق المحددة بمياه البحر الأبيض المتوسط من أجل شحن المخدرات.

وأشارت المعلومات الأولية التي تم الحصول عليها إلى أن السفينة كانت ترفع علم مالطا وهو الأمر الذي نفته فيما بعد السلطات المالطية التي أكدت أن هذه السفينة غير مسجلة لدى مصالحها المختصة.

وقد تم خفر هذه السفينة نحو ميناء أليكانتي (شرق إسبانيا) حيث تم تفريغ شحنة المخدرات التي بلغت في المجموع 15 طن.

وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.